هجرة

هذا هو عدد طلبات اللجوء والحماية الدولية التي تم منحها في إسبانيا لسنة 2020

أعربت اللجنة الإسبانية لمساعدة اللاجئين (CEAR) عن أسفها لموافقة إسبانيا للسنة الثانية على التوالي على 5٪ فقط من طلبات اللجوء المقدمة في عام 2020، وهو معدل أقل بكثير من المتوسط ​​الأوروبي (33٪)، حيث “خذلت اسبانيا طالبي اللجوء في البلاد”، ووفق اللجنة.

وفي عام 2020، تم تقديم ما مجموعه 88762 طلبا للحصول على الحماية الدولية في جميع أنحاء إسبانيا، أي أقل بنسبة 25٪ عن العام السابق (118.446)، منها 5758 فقط طلبا تلقت ردا إيجابيا، 4360 منحت صفة لاجئ و1398 حماية فرعية، وفقا لبيانات مكتب اللجوء واللاجئين بوزارة الداخلية.

وجاء هذا الانخفاض في عدد طلبات اللجوء نتيجة لإغلاق الحدود بسبب وباء فيروس كورونا. ووفقا لـ CEAR، فإن أكثر من 40 ألف حالة تم منحها لأسباب إنسانية، معظمها من فنزويلا، والبعض من الكولومبيين والأوكرانيين والبيروفيين والهندوراسيين.

وحسب تقرير اللجنة الإسبانية، فإن وزارة الداخلية زادت من عدد طلبات الحماية الدولية التي تمت معالجتها في 2020 لتصل إلى 116.614 أي ما يقرب من ضعف ما كان عليه في العام السابق، والذي ساهم في تقليص الطلبات التي تنتظر الحل بأكثر من 20٪.

كما في السنوات السابقة، فإن الجنسيات الخمس الأولى التي ينحدر منها طالبي اللجوء هي من أمريكا اللاتينية، وفي مقدمتها فنزويلا وكولومبيا، وهذا ليس هو الحال في دول الاتحاد الأوروبي الأخرى.

وترى اللجنة أنه من “المثير للقلق” أن عدد الأشخاص الذين أعيد توطينهم في إسبانيا العام الماضي كان 363 بينما كان التزام الحكومة هو 1200 شخص، لذلك تحث اللجنة السلطة التنفيذية على القيام “بخطوات جادة” لإعادة التوطين بالنظر إلى أنها “الطريقة الآمنة الوحيدة في الوقت الحالي”.

وعلى الرغم من زيادة وصول المهاجرين إلى جزر الكناري في عام 2020، والذي يقدر بحوالي 23023 شخصا، كان هناك أقل من 4000 طلب لجوء.

المصدر: وكالة الأنباء الإسبانية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: