هجرة

البحرية الاسبانية تتدخل لإنقاذ مهجَّر ريفي.

أنقذت البحرية الاسبانية زوال اليوم الثلاثاء 23 مارس، مهجَّر ريفي كان على متن دراجة مائية، في عرض بحر البوران، كان في طريقه الى السواحل الأندلسية، بعد ان ابحرا من سواحل الريف.

وأفادت مصادر متطابقة ان هيئة الإنقاذ البحري الاسباني، تلقت في وقت صباح اليوم اشعارا عبر الهاتف ينبه الى وجود دراجة مائية على متنها شخص واحد، وانهم في طريقهم الى الى السواحل الجنوبية للبلاد.

وأطلقت ذات الهيئة عملية بحث واسعة في بحر البوران، حيث تمكنت من رصده في عرض البحر، ليتم انقاذ من كانا على متنها، ونقلهم الى ميناء مدينة ألميريا الأندلسية.

ومباشرة بعد وصوله الى الميناء تم تقديم الرعاية الطبية من قبل عناصر الصليب الأحمر، كما تم إخضاعهم لاختبارات كورونا، قبل احالته على مركز لاستقبال المهاجرين تحت تصرف الشرطة الوطنية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: