أخبارأخبار الرئيسيةسياسة

ابتدائية الحسيمة تدين ناشطا ريفييا بشهرين سجنا.

أيدت المحكمة الإبتدائية بالحسيمة، الغرفة الإستئنافية، يوم أمس الأربعاء 7 أبريل 2021، الحكم الإبتدائي الصادر في حق الناشط الريفي ابن مدينة امزورن “يوسف.ا”، بشهرين حبسا موقوف التنفيذ وغرامة نافذة قدرها 500 درهم مع الصائر مجبرا في الادنى.

وكان المتهم قد جرى الاستماع اليه بعد مشاركته في رفع شعارات للحراك رفقة أشخاص آخرين في احد أحياء مدينة امزورن منتصف شهر سبتمبر من السنة الماضية.

وتوبع المتهم من اجل الدعوة للتظاهر و التظاهر بدون سابق تصريح والتجمهر غير المرخص، و تحريض الغير على مخالفة القرارات الصادرة عن السلطة العمومية المتعلقة بحالة الطوارئ الصحية و خرق القرارات و الاوامر الصادرة عن السلطة العمومية المتعلقة بحالة الطوارئ الصحية وذلك بعدم وضع الكمامة الواقية و عدم احترام التباعد الاجتماعي

وبعد عدة جلسات للمحاكمة قضت المحكمة وفق منطوق الحكم الذي اطلعت عليه جريدة “أريف دايلي”، بمؤاخذة الناشط الريفي بجميع للتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: