أخبارأخبار الرئيسيةأخبار دولية

مندوبة الحكومة الإسبانية في مليلية توضح بشأن عملية عبور المغتربين وفتح الحدود مع المغرب

ءاريف دايلي – مليلية

قالت مندوبة الحكومة الإسبانية في مليلية، صابرينا موح، اليوم الخميس 15 أبريل 2021، إن عملية عبور المضيق (مرحبا) لعام 2021 وإعادة فتح الحدود مع المغرب، التي أُغلقت منذ 13 مارس 2020، “معلّقة في هذه الأثناء”، لأن الشيء الأساسي بالنسبة للسلطات في هذا الوقت هو السيطرة على الوباء في ظل “وضع صحي معقد” في مدينة بها أعلى معدل للإصابة بفيروس كورونا في إسبانيا.

وردا على سؤال من الصحفيين، اعترفت موح بأن عملية العبور لسنة 2021 هي “قضية لم تطرح على الطاولة بعد”، حيث يتبقى شهران على الموعد المعتاد لبدء عودة المغاربة من أوروبا إلى بلادهم قبل تفشي الوباء في الفترة من 15 يونيو إلى 15 سبتمبر، بعد التذكير بأنه قبل أزمة فيروس كورونا “كانت الاجتماعات تُعقد عمليا طوال العام” للاستعداد لها.

وأكدت صابرينا موح أن “الوضع في مليلية حاليا معقد ولا يمكننا الاستمرار في إضافة عوامل يمكن أن تضر بانتقال الفيروس، لذلك نحن اليوم في وضع” الاستعداد”.

وأضافت أن الأمر نفسه يحدث مع إعادة فتح الحدود الإسبانية مع المغرب، التي أغلقت منذ أكثر من عام بقرار من المغرب لمنع انتشار فيروس كورونا، وهو القرار الذي انضمت إليه إسبانيا لاحقا بإغلاق جانبها، وهو إغلاق سيستمر حتى يتحسن الوضع الصحي.

وفي هذا الصدد، أشارت موح إلى أن مندوبية الحكومة في سبتة ومليلية تعملان معا بشأن هذه المسألة لتحليل الوضع الصحي قبل اتخاذ أي قرار. واعترفت المندوبة أن “مندوبية الحكومة في سبتة ومليلية تعملان بالتنسيق مع الوزارات المختلفة لمعالجة كل هذه القضايا”.

وشددت ممثلة السلطة المركزية في المدينة على أن “الإجراءات ستتخذ بناءً على كيفية تطور الوضع الصحي في المناطق”.

وأخيرا، أرادت المسؤولة أن توضح أن “صحة سكان مليلية في هذا الوقت لها أهمية قصوى، وبالتالي، فقد صدر قرار بإغلاق الحدود لمنع حركة الأشخاص وأن العبور قد يضر بانتقال الفيروس”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: