أخبارأخبار الرئيسيةمجتمع

فضيحة.. أجهزة طبية معطلة منذ سنتين بمستشفى الحسيمة ومركز الأنكولوجيا يُفاقم معاناة أبناء الريف

فجّر الريفي نبيل الأندلسي، فضيحة في وجه وزير الصحة المغربي، خالد آيت الطالب، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء 4 ماي 2021، عندما سرد عليه قائمة بأسماء الأجهزة الطبية المعطلة في مستشفى الحسيمة، منذ أشهر، لافتا إلى أن مجموعة من المؤسسات الصحية لا تتوفر على مولدات كهربائية، مما يعرض حياة المرضى الريفيين للخطر، في حالة انقطاع التيار الكهربائي.

وحسب الأندلسي، فإن كلا من جهازي منظار المثانة والمعدة بمستشفى الحسيمة متوقفين عن العمل منذ أشهر بدون تدخل لإصلاحه، إلى حدود اليوم، كما أن مرضى مياه العين البيضاء محرومين من العلاج بسبب تعطل أحد الأجهزة المتخصصة في العلاج بتقنية “الفاكو”، منذ سنتين.

ولا يقتصر الأمر على ذلك فحسب، بل حتى جهاز العلاج الإشعاعي بالمركز الجهوي بالأنكولوجيا بإقليم الحسيمة، معطل منذ 08 أشهر.

ودعا الأندلسي، وزير الصحة إلى الاستعجال في تدبير ما وصفها بـ”الكارثة”، داعيا الوزير إلى فتح تحقيق وتفعيل ربط المسؤولية بالمحاسبة لمعاقبة المسؤولين عن هذا الوضع المأساوي.

وفي رده على هذه الاختلالات، أكد آيت الطالب أن صيانة الأجهزة الطبية “إشكال حقيقي، وبالتالي يجب أن تكون لدينا سياسة للإصلاح”، مبرزا في جوابه على سؤال حول أوضاع المستشفيات العمومية وجودة الخدمات المقدمة، أن تشريح الوضع الصحي الحالي للمنظومة الصحية أظهر محدودياتها، رغم تعاقب مجموعة من الإصلاحات التي عرفتها.

وسجل المسؤول الحكومي أن المنظومة الصحية، تعرف خصاصا حادا في الموارد البشرية، إضافة إلى غياب التوازن الجهوي في توزيعها، علاوة على عدم تكافؤ العرض الصحي الذي لا يستجيب لتطلعات المواطنين، وضعف حكامتها ومحدودية تمويل القطاع الصحي.

.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: