أخبارأخبار الرئيسيةسياسةمجتمع

الجماهير الريفية تفرض اطلاق سراح المستثمر عبدوني

قررت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، عصر اليوم الإثنين 10 ماي 2021، منح السراح المؤقت للشاب محمد أمين عبدوني الذي كان مثل أمام هيأة الحكم بالغرفة ذاتها في حالة اعتقال، و وضعه تحت المراقبة القضائية.

وتأتي متابعة عبدوني في حالة سراح، بعد الضغط الرهيب للجماهير الريفيية من داخل الريف الوطن، وكذا من ديار المهجر.

ويتابع المستثمر الريفي الشاب بسبب نضاله ضد مافيا الفساد بالمدينة، بتهم تخريب عمدا لمبنى مملوك للغير و القذف، التهديد بارتكاب جناية، عدم الامتثال و عدم ملاءمة السرعة لظرف المكان، و عدم احترام الوقوف المفروض لعلامة التشوير قف و الضوء الأحمر و تغيير الاتجاه بدون إشارة، حيازة المخدرات.

وجدير بالذكر ان “محمد أمين” تمت إحالته على قاضي التحقيق يوم 31 مارس 2021، بعد مثوله امام وكيل الملك بذات المحكمة اثر اعتقاله يومه 28 من نفس الشهر.

وقد قرر قاضي التحقيق، متابعة المستثمر الشآب “محمد امين عبدوني” في حالة اعتقال، حيث أمر بإداعه السجن المحلى بالحسيمة وتمديد فترة الحراسة النظرية من أجل التحقيق في ملفه.

وكان قد تم نقل المستثمر الشاب المعتقل بالحسيمة، إلى قسم المستعجلات بالمستشفى بعد تدهور حالته الصحية، وذلك بعد يومين من إعادته من مستشفى محمد الخامس “قسم الأمراض النفسية الى السجن المحلي.

وللإشارة فإن “محمد أمين عبدوني” شاب مستثمر يخوض معركة احتجاجية على ما اعتبره عرقلة مشروعه الذي يود من خلاله إلى جانب ما هو ربحي، تشغيل عدد من شباب المنطقة وكذا المساهمة في انعاش الاقتصاد بالحسيمة، مؤكدا مواصلة أشكاله الإحتجاجية والتصعيد منها إلى حين الاستجابة لملفه المطلبي.

هذا وقد حظي ملف “عبدوني” بتضامن واسع من طرف ساكنة ونشطاء الريف، مطالبين باطلاق سراحه وإيجاد حل لملفه، وتشجيع الشباب على الاستثمار وتحريك عجلة الاقتصاد بالمدينة والتخفيض من نسبة البطالة التي خلقتها سياسات النظام المغربي بالريف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: