أخبارأخبار الرئيسيةمجتمع

بعد فضحه من طرف أبناء الريف، وزير الداخلية المغربية يأمر بهدم بناية خالد البشريوي بكلابونيطا

علمت جريدة “دليل الريف” التابعة لوزارة الداخلية المغربية، من مصادر متطابقة ان وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، اشرف شخصيا على التحقيق في واقعة بناية خالد البشريوي بالقرب من شاطئ كارابونيطا بمدينة الحسيمة المثيرة للجدل، و اعطى اوامره الصارمة  لوضع حد لهذا التجاوز القانوني السافر لنائب رئيس بلدية الحسيمة المكلف بالتعمير.

وحسب ذات المصادر، فقد تقرر على مستوى وزارة الداخلية مركزيا و بناء على شكايات توصل بها الوزير من سياسيين بالحسيمة تهم التمييز بين المواطنين في تطبيق القانون، هدم هذه البناية نظرا لمخالفتها لقانون التعمير بالاضافة عدم احترامها للاحداثيات التي تدخل في ملك صاحب البناية.

هذا وسبق للمكلف بتوقيع مستندات التعمير ببلدية الحسيمة ان شرع في هدم الطابق الاعلى للبناية على امل ان يحتفظ بالباقي، الا ان قرار وزير الداخلية لم يترك له هامش للمراوغة.

وكانت هذه البناية قد اثارت الكثير من الجدل، حيث اعتبرها العديد من النشطاء، انها شيدت بطريقة مخالفة للقانون، وفي منطقة محرمة للبناء حسب تصميم التهئية الخاصة بجماعة الحسيمة

المصدر: دليل

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: