أخبارأخبار الرئيسيةسياسة

نشطاء ريفيون يضربون عن الطعام تضامناً مع الراضي والريسوني

أعلن نشطاء ريفيون من معتقلون سياسيون ريفييون سابقين عن دخولهم في إضراب عن الطعام، يوم أمس الثلاثاء 18 ماي 2021، تضامنا مع الصحافيين المغربيين سليمان الريسوني وعمر الراضي.

ووقع ما يقارب 16 ناشطا ريفيياً، من بينهم المعتقلين السياسيين الريفيين السابقين محمد المجاوي، ويوسف الحمديوي، وربيع الأبلق، بيانا أعلنوا فيه خوض إضراب عن الطعام لمدة 24 ساعة.

وطالب الناشطون المشاركون في هذه الخطوة بالإفراج عن الصحافيين، الريسوني والراضي، وتصفية ملف الاعتقال السياسي برمته.

ودخل الصحافي المغربي الريسوني في إضراب عن الطعام منذ أكثر من أربعين يوماً، مطالباً بوقف اعتقاله ومحاكمته في حالة سراح. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: