أخبارأخبار الرئيسيةمجتمع

بعد تهجّير بحارة الحسيمة، رصد 70 مليار سنتيم لتكملة مشروع الميناء الترفيهي للمدينة

أفاد موقع دليل الريف التابع لوزارة الداخلية المغربية، أن الوكالة المغربية للموانئ، رصدت خلال الفترة ما بين سنتي 2015 و 2021 ، اعتمادا ماليا إجماليا يقدر بحوالي 700 مليون درهم لتعزيز والرفع من جاذبية ميناء الحسيمة وتجويد الخدمات التي يقدمها والرفع من قدرته على خلق واحتضان أنشطة مينائية جديدة.

وأوضح المسمى عادل الباردي، مدير ميناء الحسيمة، في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن من بين أهم المشاريع المنجزة بهذه المنشأة مشروع تهيئة المنطقة السياحية لميناء الحسيمة (الجزء البحري) الذي يندرج في إطار برنامج التنمية المجالية “الحسيمة منارة المتوسط”، والذي ساهم في تشريد العديد من العائلات الريفية التي تعيش من هذا الميناء.

وبعد أن تم تشريد بحارة الحسيمة وتهجيرهم نحو مدن أخرى، قامت الوكالة المغريية للموانئ بإنجاز أشغال تدعيم الحاجز الرئيسي (70 مليون درهم) بغاية الحفاظ على ممتلكات الوكالة وتقوية توازن الحاجز الرئيسي، فضلا عن تعزيز المنحدرات المجاورة لمينائي الترفيه والصيد البحري (220 مليون درهم) ، وتقوية أرصفة الصيد البحري عبر ثلاث مراحل بمبلغ 60 مليون درهم، أنجزت حتى الآن المرحلتان الأوليان منها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: