أخبارأخبار الرئيسيةأخبار دولية

حزب فوكس المتطرف يطالب حكومة مدريد بإلغاء عملية “مرحبا” ومنع الريفيين والمغاربة من الحصول على التأشيرات

ذكرت وسائل إعلام إسبانية، أن حزب فوكس اليميني يدفع للضغط على حكومة مدريد لاتخاذ “خطوات انتقامية” تجاه المغرب تتضمن إلغاء عملية “مرحبا” الخاصة باستقبال المهاجرين الريفيين والمغاربة، وتوقيف جميع الإعانات، وتوقيف منح التأشيرات لجميع الريفيين والمغاربة.

وبرر الحزب، مقترحاته التي دفع بها من خلال مشروع قانون بمجلس النواب، بأنها السبيل إلى معاقبة المغرب، على أزمة الهجرة، وذلك في إشارة إلى ما شهدته مدينة سبتة الريفية المحتلة من أحداث خلال الأيام الماضية، معتبرا أن على مدريد استخدام تدابير مضادة ضد المغرب الذي قال إنه ألحق ضررا بسلامة إسبانيا وسلامها الإجتماعي.

ويرى حزب اليميني أن خفوت القوة الإستراتيجية  الذي تعاني منه إسبانيا يشجع ما أسماها “خطوات عدوانية” يقوم بها المغرب.

واستنكر الحزب ما قال إنها استراتيجية التوسع الإقليمي والابتزاز الذي يمارسه المغرب ضد إسبانيا بسلسلة من الأعمال “العدائية” على الحدود.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: