أخبارأخبار الرئيسيةأخبار دوليةسياسة

لأول مرة.. تنظيمات أوروبية تقر بريفية مدينتي مليلية وسبتة

أصدرت يوم أمس الأحد 6 يونيو 2021، مجموعة من التنظيمات الأوروبية بيانا تدافع فيه عن ريفية مدينتي مليلية وسبتة، كما طالبت الدولة الإسبانية بمراجعة نفسها وتحمل مسؤوليتها فيما يعيشه الشعب الريفي من اضطهاد اليوم.

وجاء البيان المشترك الموقع بين التنظيمات الأربعة من حهة والجمعية الوطنية الريفية من جهة أخرى، ردا على تصريحات كل من الحكومة المغربية التي اعتبرت المدينتين مغربيتين، والحكومة الإسبانية التي دافعت عن اسبانية المدينتين.

وذكر البيان بأن المدينتين الريفيتين المحتلتين يسكنهما أزيد من %45 من أبناء الريف، وبأن اسبانيا قد قامت بتسليم الريف الى النظام المغربي سنة 1956، بعد ان كانت قد احتلته سنة 1926.

كما جاء في البيان، ان الريفيين غير ملزمين بالقرارات التي يتخذها النظامين الإسباني والمغربي، فيما يتعلق بالتراب الريفي.

ويتعلق الأمر بكل من التنظيم المدافع عن استقلال أندلوسيا (Nacion Andaluza) والتنظيم المدافع عن استقلال غاليسيا (Agora Galiza) والتنظيم المدافع عن استقلال بلاد الباسك (Herritar Batasuna)، والنقابة الأندلسية (Sindicato Unitario).

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: