أخبارأخبار الرئيسيةمجتمع

امتعاض الجالية الريفية بأوروبا من غلاء تذاكر السفر الى الريف

عبر العديد من أفراد الجالية الريفية المقيمة بأوروبا عن امتعاضهم من غلاء تذاكر السفر الى الريف هذا الصيف سواءا على متن الباخرة أو على الطائرة.

ولم تدم فرحة أبناء الريف طويلا وهم الذين كانوا عازمين على زيارة وطنهم الريف خلال الصيف المقبل، مباشرة بعد إعلان المغرب عن فتح مجاله الجوي والبحري انطلاقا من 15 من الشهر الجاري.

واستغرب الكثير من الريفيين المقيمين في الخارج ارتفاع أسعار التذاكر التي وصفوها بـ”الصاروخية” التي حددتها شركات النقل الجوي والبحري التي تؤمن الرحلات بين مطارات وموانئ أوروبا ونظيرتها بالريف والمغرب، حيث وصل سعر  تذكرة السفر على متن الباخرة انطلاقا من ميناء ” سات ” الفرنسي نحو ميناء آيث أنصار بالناظور إلى 2700 أورو لأربعة أشخاص على متن سيارتهم، فيما أكد مصدر مطلع أن ثمن تذكرة السفر على متن الطائرة من هولندا إلى الحسيمة شهر يوليوز 5000 درهم.

وكان بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، أفاد يوم الأحد الماضي، بأنه تقرر استئناف الرحلات الجوية من وإلى المغرب ابتداء من الثلاثاء 15 يونيو 2021 في إطار تراخيص استثنائية، بالنظر إلى كون المجال الجوي للمملكة ما زال مغلقا.

وأضاف المصدر ذاته، أن العملية ستتم وفق الشروط الصحية المحددة، مع التنبيه إلى أنه بالإضافة إلى تحليل PCR الذي أدلوا به أثناء ركوب الباخرة، سيخضع الوافدون لتحليل PCR ثان خلال الرحلة توخيا لأقصى درجات السلامة الصحية لهم ولذويهم.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: