أخبارأخبار الرئيسيةإصدارات

“منفي موگادور”… المكتبة الريفية تتعزز بإصدار جديد حول أحد رجالات الدولة الريفية

تعززت المكتبة الريفية بكتاب جديد عبارة عن رواية تاريخية تحت عنوان “منفـيّ موﮔادور L’éxilé de Mogador” للكاتب الريفي محمد لشقر، والذي يتناول فيه سيرة أحد رجال الدولة الريفية، ويتعلق الأمر بالقايد “حدو لكحل”.

القايد حدو لكحل ولد ببلدة ازمورن التابعة لقبيلة بقوية بالريف الأوسط، في ربيع سنة 1888 قبل ان يرحل مع اغلب ساكنة هذه القريةالى الجزائر سنة 1896هروبا من انتقام مرتقب من المخزن المغربي، ليعود بعد ذلك لمشاركة رفاقه في بناء الدولة الريفية، التي تم نفيه منها بعد سقوطها من السلطات الفرنسية سنة 1926 إلى مدينة موكادور وعاش بقية حياته منفيا حتى مماته.

غلاف رواية “منفي موگادور”

يقول الكاتب “قبل أن أبدأ في عملية الكتابة أمضيت شهورًا وحتى سنوات في البحث عن الوثائق والكتب ، وأحيانًا بدون نتيجة تشفي غليلي لأنني في الحقيقة لم أجد فيها أي شيء يساعدني . جبال ضخمة من المخطوطات والمحفوظات والمذكرات التي تتحدث عن الأحداث التي أردت التطرق اليها ولكن لم اجد اي شيء عن الأشخاص الذين أردت الكتابة عنهم”.

ويضيف “لقد كان مشروعي بالطبع هو أن أتناول موضوع الحرب والمقاومة في الريف ضد الاحتلال الأجنبي من زاوية مختلفة وشخصية اي على الطريقة التي كتبت بها كل ما سبق من مؤلفاتي الابداعية ، لقد اردت ان أتحدث بالخصوص عن واقع الحياة وتضحيات ومعاناة آبائنا وأجدادنا. اثناء تلك الملحمة”.

القايد حدو محاط بالكاتب ميشال فيوشانج وأخيخه لدكتور جان فيو شانج بقصبة مدينة موكادور
قبر القايد حدو لكحل بمدينة الصويرة

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: