أخبارأخبار الرئيسيةمجتمع

سياح مغاربة يحتلون منازل الريفيين بتواطئ الشرطة السياسية المغربية

تشهد مدينة الحسيمة الريفية في الأسابيع الأخيرة، إقبالا واسعا من طرف السياح المغاربة الذين قرروا قضاء اجازتهم أو عطلة نهاية الأسبوع بهذه المدينة.

واستغل مجموعة من هؤلاء السياح كرم الريفيين وحرصهم على أمان أبناء المدينة والقادمين إليها، للقيام بإحتلال أحد المنازل المتواجدة في طور البناء والمطلة على أحد الشواطئ المهمة بالمدينة، لتركيب خيامهم و القيام بأعمال خبيثة.

المنزل المطل على شاطئ كالابونيتا، يتواجد بمنطقة آهلة بالسكان، أغلبهم من الجالية الريفية المقيمة بالخارج، والذين قدموا لقضاء عطلتهم والإستمتاع بجمالية وطنهم الريف.

إلا ان تواجد هؤلاء السياح المغاربة الغير مرغوب فيهم، خلق العديد من المشاكل على المستوى الأمني والجمالي للحي، حيث يعمد هؤلاء الى القيام بسلوكات غريبة ومستفزة، استنكرتها جميع الساكنة.

ورغم معرفة القائمين على المجال الأمني بهذا الإحتلال الغير قانوني، الا انهم يغضون النظر، ويتعمدون عدم القدوم لإخلاء المنطقة من هؤلاء السياح المغاربة، في تواطئ تام ضد أبناء الريف.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: