أخبارأخبار الرئيسيةهجرة

ثلاثة مهجَّرين ريفيين من مدينة العروي يصلون شاطئ موتريل سالمين

وصل زوال يوم أمس الأحد 12 شتنبر 2021، ثلاثة مهجرين ريفيين، من مدينة العروي الى أحد الشواطئ الجنوبية للأندلس.

وكان هؤلاء المهجرون قد انطلقوا على متن دراجة مائية (جيتسكي)، من أحد شواطئ الريف الأوسط، ليصلوا سالمين الى أحد الشواطئ المتواجد بين مدينتي موتريل ومالقا.

وبعد وصولهم مباشرة الى الشاطئ، قام المهجَّرون الريفييون الثلاثة بتسليم انفسهم الى شرطة المدينة، هذه الأخيرة قامت بتحويلهم الى مركز الشرطة بميناء مدينة موتريل.

وبقي المهجرون الثلاثة رهن الإعتقال لأربعة وعشرون ساعة، قبل أن يتم اطلاق سراحهم وتحويلهم الى احدى الجمعيات التي تهتم بشؤون المهجرين واللاجئين بالمدينة

فيما أنقذت عناصر الإنقاذ البحري الإسباني مساء اليوم الإثنين 13 شتنبر 2021، ثلاثة مهجرين ريفيين، من مدينة امزورن وبلدة السواني، كانوا قد انكلقوا من أحد شواطئ الريف الأوسط.

وشهد اليومين الأخيرين وصول العشرات من المهجرين الريفيين الى سواحل الأندلس، حيث تم انقاذهم من طرف وحدات الإنقاذ الإسبانية، وتم نقلهم الى ميناء المدينة لتلقي الإسعافات الأولية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: