أخبارأخبار الرئيسيةهجرة

السلطات الإسبانية تطلق سراح أبناء الحسيمة وامزورن وتمسمان بعد يومين من انقاذهم

أفرجت الشرطة الوطنية الاسبانية، اليوم الأربعاء 29 شتنبر 2021، عن المهجرين الريفيين الستة عشرة، أبناء مدينة الحسيمة وامزورن وتمسمان، الذين كان قد تم إنقاذهم قبل يومين، من قبل الخدمة البحرية التابعة للحرس المدني قبالة سواحل مدينة موتريل الأندلسية.

فيما تم تسليم احد القاصرين الذي وصل في نفس القارب، الى مركز رعاية القاصرين بالمدينة للتكفل به.

وكان المهجرون الريفييون قد أبحروا على متن قارب مصنوع من الألياف، من سواحل الريف الأوسط، ليتم إنقاذهم من قبل البحرية الاسبانية بعد عدة النداءات المتكررة لمنظمات دولية وذوات ريفية.

وقد جرى تسليم المهجرين لجمعيات تعنى بشؤون المهجرين واللاجئين، بمدينة غرناطة، لإكمال البرتوكول الصحي المتبع من قبل السلطات الاسبانية لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: