أخبارأخبار الرئيسيةهجرة

هل يعود القارب الذي تم العثور عليه بمالقا الى أبناء الريف؟ + فيديو

أثارت صور قارب خشبي نشرها موقع أريف دايلي يوم أمس الثلاثاء، قذفته مياه المتوسط يوم أمس الثلاثاء 13 أكتوبر 2021، يحتوي على عدة أغراض تهم أشخاص يعتقد أنهم مهجَّرين ريفيين، ضجة كبيرة في مواقع التواصل الإجتماعي.

وبعد عدة اتصالات أجراها موقعنا للبحث والتقصي حول الموضوع، تم التأكد من هوية المهجَّرين الذين كانوا على متن القارب، الذي يعود الى مجموعة من المهجَّرين الريفيين عددهم خمسة عشرة مهجَّراً، و ينحدرون من مدينة امزورن الريفية، جنوب الحسيمة.

وكان المهجَّرون الريفييون الخمسة عشرة قد تم انقاذهم يوم الثلاثاء 5 أكتوبر الماضي، من طرف قوارب الإنقاذ الإسبانية على بعد بضعة أميال من شواطئ مدينة موتريل الأندلسية.

وتعذر على قارب الإنقاذ جر القارب الخشبي نحو ميناء موتريل، حيث عمدوا في الأخير الى اغراق المحركين الذين كانا على متن القارب، وترك الأخير وسط مياه المتوسط.

مصادرنا اكدت على ان الأغراض في الصور التي نشرناها، تعود اليه، حيث تعرف مجموعة منهم عليها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: