أخبارأخبار الرئيسيةهجرة

الشرطة الاسبانية تفرج عن المهجَّرين الريفيين ال 46، الذين تم انقاذهم قبل يومين+صور

أفرجت الشرطة الوطنية الاسبانية، مساء اليوم الأحد 28, مارس، عن 46 مهجَّرياً ريفيياً، تم إنقاذهم  يوم الجمعة الماضي، من قبل الخدمة البحرية التابعة للحرس المدني قبالة سواحل مدينة موتريل الأندلسية.

قد تم توزيع المهجَّرين الريفيين على ثلاثة مدن، حيث استقبلت مدينة غرناطة 20 مهجَّراً، و مدينة ألميريا 12، فيما استقبلت مدينة مالقا 10 مهجَّرين. بالمقابل تم تحويل 4 قاصرين الى أحد مراكز القاصرين القريبة.

وكشفت مصادر محلية ان المهاجرين أبحروا على متن 4 قوارب، من سواحل الريف الأوسط، قبل إنقاذهم من قبل البحرية الاسبانية.

وكان قد جرى نقل المهجَّرين الى ميناء موتريل، حيث تم إخضاعهم للمراقبة الصحية وفقا للبرتوكول الصحي المتبع من قبل السلطات الاسبانية لمواجهة تفشي فيروس كورونا، قبل نقلهم الى مركز لاواء المهاجرين تحت إشراف الشرطة الوطنية.

وحسب ذات المصادر فان جميع المهجَّرين كانوا في صحة جيدة عند وصولهم الى السواحل الجنوبية لاسبانيا، وقد جرى اطلاق سراحهم مساء اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: