أخبارأخبار الرئيسيةأخبار دولية

تضامن دولي مع القضية الريفية في الذكرى المئوية لمعركة أنوال

أصدرت الكونفدرالية الوطنية الإسبانية للعمال CNT اليوم الأربعاء 21 يوليوز 2021، بيانا تضامنيا مع الشعب الريفي، بمناسبة مرور مئة سنة على الإنتصار العظيم لأبناء الريف الوطن على جيوش الإحتلال الإسباني.

وتناول البيان مجموعة من المحطات التاريخية التي شهدها الريف، انطلاقا من معركة أنوال، مرورا بتأسيس الجمهورية الريفية، ثم سقوطها على يد الإحتلال الثلاثي المتمثل في كل من المغرب واسبانيا وفرنسا، كما تناول البيان انتفاضة الريف لسنتي 1958-59 والتي تم قمعها بطريقة وحشية من طرف العائلة العلوية المغربية، واحداث 2011 التي شهدت اغتيال 6 من أبناء الريف، ثم محطة الحراك الريفي الأخير.

وسلط البيان على المساندة التاريخية للمنظمة الأناركية للشعب الريفي ابتداءا من حرب مليلية التي خاضها رفاق الأمير محمد أمزيان ما بين 1909 و 1912، والتي شهدت اندلاع مظاهرات كبيرة بالعاصمة الكاتالانية برشلونة لمنع التحاق العمال الإسبان للمشاركة في تلك الحرب، وصولاً الى الحراك الريفي.

وطالبت المنظمة الإسبانية بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين الريفيين، وبمحاسبة القائمين على الدولة المغربية، كما طالبت المنظمة بمحاسبة إسبانيا على جرائمها بالريف، وتحمل مسؤوليتها في ما يحدث اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
معذرة، لا تستطيع نسخ هذه الصفحة قم بمشاركتها.
%d مدونون معجبون بهذه: